رئيس الحركة الإسلامية لـ"نصر الله": تحرير القدس سيكون على حساب دماء السوريين

رئيس الحركة الإسلامية لـ"نصر الله": تحرير القدس سيكون على حساب دماء السوريين
  قراءة
الدرر الشامية:

وجَّه الشيخ كمال الخطيب، نائب رئيس الحركة الإسلامية في الداخل المحتل عام، انتقادات لاذعة لتصريحات الأمين العام لمليشيا "حزب الله" اللبناني، حسن نصر الله، حول تحرير فلسطين.

وقال "الخطيب"؛ ردًّا على تصريحات "نصر الله"، عبر حسابه بـ"تويتر": إن "(حسن نصر الله) قال إن حزبه خرج بتجربة غنية عبر مشاركته في القتال إلى جانب بشار الأسد، قصد أن يقول إن دماء السوريين كانت ميدانًا ومختبرًا للتجارب والتدريب واكتساب الخبرة".

وأضاف: "وبهذه التجربة الغنية بعد مئات آلاف الشهداء يدعي حسن نصر الله أنه سيحرر فلسطين والقدس، لا والله، لا نريد"، مشددًا أن "فلسطين والقدس أطهر من أن يحررها من اعتدوا على حرمات السوريين ودمائهم وأعراضهم".

وأكد "الخطيب" أن "القدس فتحها عمر بن الخطاب من الروم، وحررها صلاح الدين من الصليبيين، هذه القدس لن يحررها من الإسرائيليين من يكرهون ويشتمون عمر وصلاح".

وتشهد الآونة الأخيرة حرب تصريحات بين "إسرائيل" وإيران عبر قواتها الموجودة في سوريا، على وقع الغارات الإسرائيلية على مواقع إيرانية، يقول الاحتلال إنها تشكل خطرًا على حدوده.



تعليقات