إخوان سوريا تحسم الجدل بشأن فتح علاقات مع نظام الأسد

إخوان سوريا تحسم الجدل بشأن فتح علاقات مع نظام الأسد
  قراءة
الدرر الشامية:

حسمت جماعة الإخوان المسلمين في سوريا اليوم الأربعاء، الجدل بشأن طلبها الوساطة الإيرانية لفتح علاقات مع نظام الأسد.

وقالت الجماعة على معرفاتها الرسمية: "روّج البعض خبرًا مزيفًا حول طلب الجماعة الوساطة الإيرانية لفتح علاقات مع نظام الأسد مقابل تعديلات دستورية!".

وأضافت "نحن إذ ننفي هذا الخبر جملةً وتفصيلًا، فإننا نؤكد على موقفنا السابق الثابت والمعلن من نظام الأسد المجرم والمحتل الإيراني والعملية السياسية حسب القرارات الأممية".

وكانت الجماعة استنكرت في وقت سابق إعادة فتح سفارات عربية لدى نظام بشار الأسد واعتبرته دعم لـ"الإرهاب بالمنطقة".

وأكدت الجماعة في بيان لها أن "استمرار نظام الأسد وبقاءه ودعمه هو دعم لمشروع التوسع الإيراني، ودعم للتطرف والإرهاب في المنطقة، وقبول بجميع الجرائم ضد الإنسانية التي ارتكبها هذا النظام”.



تعليقات