مفاجأة مدوية في زيارة عمر البشير إلى بشار الأسد في دمشق (صورة)

مفاجأة مدوية في زيارة عمر البشير إلى بشار الأسد في دمشق (صورة)
  قراءة
الدرر الشامية:

أظهرت إحدى الصور التي نشرتها وسائل إعلام النظام السوري، مفاجأة مدوية في زيارة الرئيس السوداني عمر البشير إلى دمشق، ولقائه بشار الأسد.

وأبانت الصورة التي نشرتها الصفحة الرسمية لرئاسة النظام، الطائرة الروسية Tupolev-154M في مطار دمشق الدولي خلف "البشير" و"الأسد"، والتي يبدو أنها أحضرت الرئيس السوداني من الخرطوم وأعادته إليها.

وبحسب مراقبين، فإن روسيا لعبت دور الوسيط في زيارة "البشير" إلى دمشق، وذلك في محاولة لفك عزلة رئيس النظام العربية والدولة، وإيجاد شرعية له.

وأثارت الزيارة المفاجئة ردود أفعال غاضبة في أوساط السوريين؛ إذ إن "البشير" مطلوب دوليًّا مثل بشار الأسد لارتكابه جرائم حرب بحق الشعب السوداني، بل ووافق على تقسيم بلاده للحفاظ على منصبه.

وكانت "البشير" أجرى منذ عدة أشهر زيارة إلى العاصمة الروسية موسكو والتقى خلالها الرئيس فلاديمير بوتين؛ حيث بحثا الأوضاع في المنطقة، لا سيما سوريا.



تعليقات