وزير خارجية الأردن يحرج "نظام الأسد" ويضعه في مأزق

وزير خارجية الأردن يحرج "نظام الأسد" ويضعه في مأزق
  قراءة
الدرر الشامية:

أحرج وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، اليوم الأحد، "نظام الأسد" ووضعه في مأزق بسبب إعلانه عن موعد رسميّ لافتتاح معبر نصيب الحدودي بين البلدين.

ونقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية، عن "الصفدي" قوله: إنه "لا يوجد موعد محدد لإعادة فتح الحدود السورية الأردنية، حتى يتم الانتهاء من المباحثات التقنية حول هذا الشأن".

وأضاف: "صرحنا مرارًا أننا نريد إعادة فتح الحدود مع سوريا، ولكي يتحقق ذلك، يجب أن تجتمع اللجان التقنية للتباحث حول كيفية تنفيذ الأمر بشكل مجدي للبلدين".

وأوضح "الصفدي" أن: "اللجان التقنية اجتمعت بالفعل لكنها لم تنته من أعمالها بعد، لذا يجب أن تتوصل اللجان إلى اتفاق قبل أن يتم إعادة فتح الحدود".

يشار إلى أن وزارة النقل التابعة لـ"نظام الأسد"، أعلنت أن فتح معبر نصيب بين البلدين سيكون خلال 10 أكتوبر/تشرين الأول المقبل، وأن التجهيزات قائمة لذلك.



تعليقات