"مغاوير الثورة" يكشف حقيقة قرار نقل مخيم "الركبان"

"مغاوير الثورة" تكشف حقيقة قرار نقل مخيم "الركبان" من موقعه الأصلي
  قراءة
الدرر الشامية:

كشف فصيل "جيش مغاوير الثورة" التابع للجيش السوري الحر، حقيقة الأنباء المتداولة عن وجود قرار بشأن نقل مخيم الركبان على الحدود السورية - الأردنية.

وقال الجيش في بيانٍ له: "أهلنا في مخيم الركبان، نعلمكم بأنا باقون في المنطقة وحمايتها من أجلكم، ونكذب جميع الشائعات التي تروّج في المخيم، ولا يوجد أي قرار برحيل المخيم إلى أي مكان آخر".

وأضاف: "فعليكم ممارسة حياتكم الطبيعية، وفي حالة أي مستجد حول هذا الأمر سيتم إخباركم ببيان رسمي ينشر قبل شر من حدوث أي تطورات".

وكان موقع إخباري إماراتي، قال إن فصائل المعارضة تبحث مع قاعدة التحالف بمنطقة التنف، وبالترتيب مع الروس، السماح بإجلاء 600 عائلة من مخيم الركبان.

وعزا الموقع -بحسب مصادره- خطوة الفصائل إلى تردي الوضع الإنساني في المخيم، الذي انقطعت عنه مساعدات المنظمات الدولية، بسبب محاصرة المليشيات الشيعية للمخيم ومنعها وصول أي مواد غذائية إليه.



تعليقات