السلطات اللبنانية تتخذ قرارًا بحق 600 عائلة سورية في "عرسال"

السلطات اللبنانية تتخذ قرارًا بحق 600 عائلة سورية في "عرسال"
  قراءة
الدرر الشامية:

اتخذت السلطات اللبنانية قرارًا بحق 600 عائلة سورية في بلدة عرسال شرقي لبنان على الحدود مع سوريا، لتواصل بذلك سياساتها التعسفية ضدهم.

وأفاد سكان من بلدة عرسال، -بحسب وسائل إعلام لبنانية- بأن وزارة الداخلية اللبنانية طالبت بإخلاء أربعة مخيمات للاجئين السوريين؛ تنفيذًا لقرار وزير الداخلية، نهاد المشنوق.

وأشار السكان إلى أن المخيمات الأربعة، التي تضم نحو 600 عائلة سورية، سيتم إزالتها نهائيًّا، لأن الغرف فيها مبنية من الإسمنت وليست خيامًا مؤقتة.

وقبل 5 أيام، غادر 400 لاجئ سوري ضمن 3 آلاف آخرين سجلوا أسماءهم لدى المفوضية السامية لشؤون اللاجئين، بلدة عرسال الحدودية باتجاه القلمون الغربي في سوريا، بإشراف قوى الأمن اللبنانية.

وكانت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، ذكرت أن نحو 12 ألف لاجئ عادوا إلى سوريا خلال عام 2017، من نحو مليون لاجئ سوري نزحوا بسبب الحرب في سوريا.



تعليقات