ميليشيا "حزب الله" ترسل أقوى فرقها العسكرية لدرعا.. وتوقُّعات خطيرة للمعارك بالمنطقة

ميليشيا "حزب الله" يرسل أقوى فرقه العسكرية لدرعا.. وتوقُّعات خطيرة للمعارك بالمنطقة
  قراءة
الدرر الشامية:

كشف "معهد واشنطن لدراسات الشرق الأوسط"، عن إرسال ميليشيا "حزب الله" اللبناني عن أقوى فرقها العسكرية إلى درعا، للمشاركة في العملية العسكرية التي يشنَّها "نظام الأسد" على المنطقة.

وأكد المعهد الأمريكي بحسب المعلومات التي حصل عليها، فإن "حزب الله" أرسل فرقة "الرضوان" العسكرية التي تعتبر قوات النخبة لديه إلى درعا بالجنوب السوري، متوقّعًا اندلاع معارك شرسة وعنيفة مع الفصائل العسكرية.

وأضاف: "عندما يرسل حزب الله (فرقة الرضوان) -النخبة التابعة له- إلى جبهة قتال في سوريا، عادة ما يعني ذلك أنه من المنتظر وقوع قتال عنيف، وأن قوات هذه الوحدة ستشارك بشكلٍ مكثف".

وأرى "معهد واشنطن للدراسات"، أن "هذا الأسلوب قد شوهد طوال فترة تدخل (حزب الله) في الحرب الدائرة بسوريا، من القصير إلى حلب إلى دير الزور".

وأشار المعهد إلى أن "مقاتلي فرقة (الرضوان) كان تم نشرهم بشكلٍ مؤقت في معركة درعا عام 2017، قبل أن يعمل اتفاق الحد من التصعيد على إيقاف ذلك الهجوم. أما اليوم، فهم يعودون إلى درعا".

ويشنّ "نظام الأسد" مدعومًا بالميليشيات الإيرانية وعلى رأسها "حزب الله" وبغطاء جوي روسي معركة عنيفة على درعا؛ حيث تمكنت عناصره من التقدم إلى نقاط مختلفة.


تعليقات