جدلٌ سياسيٌّ في ألمانيا بشأن ترحيل اللاجئين السوريين

جدل سياسي في ألمانيا بشأن ترحيل اللاجئين السوريين
  قراءة
الدرر الشامية:

تصاعدت حدة الجدال داخل الائتلاف الحاكم بألمانيا، حول ترحيل اللاجئين السوريين إلى بلادهم، قبل تحقيق التسوية السياسية.

ووجَّه كلٌّ من الحزب "المسيحي الديموقراطي" و"الاشتراكي الديموقراطي" انتقادًا حادًّا لمساعي "الاتحاد المسيحي الاجتماعي"، أحد مكونات الائتلاف الحكومي، الذي تقوده المستشارة "ميركل"، بشأن قضية اللاجئين السوريين.

ونقلت صحيفة "فيلت" الألمانية، في عددها الصادر اليوم، عن "نيلس آنن"، الخبير بالشؤون الخارجية في الحزب "الاشتراكي الديموقراطي "قوله إن دعوة "الاتحاد الاجتماعي المسيحي" بعودة السوريين إلى وطنهم هي تعبير عن "حب الظهور غير القابل للإشباع" للحزب "البافاري".

 وأكد "آنن" أن النزاع السوري لم ينته بعد، كما أن الوضع الأمني لم يتحسن في العديد من مناطق البلاد، مبرزًا أن هذا هو أيضًا موقف الأمم المتحدة.

وبدوره اعتبر رودريخ كيزنفيتر خبير الشؤون الخارجية في الحزب "المسيحي الديموقراطية" بزعامة "ميركل"، "ترحيل السوريين في الوقت الراهن إلى بلدانهم عملية سابقة لأوانها".

وفي السياق ذكرت صحيفة "آر.إن.دي"، أول أمس الأربعاء، أن الحزب "الديمقراطي الاشتراكي" انتقد مقترحًا لساسة محافظين بترحيل اللاجئين السوريين، وأنه يتعين تمديد وقف ترحيل طالبي اللجوء السوريين حتى نهاية 2018 على الأقل.

وكان تقريرٌ صحفيّ ألمانيّ، نُشر في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، كشف عن سعي حزب المستشارة أنجيلا ميركل إلى ترحيل اللاجئين السوريين إلى ما وصفتها بـ"مناطق يمكن أن تصنف آمنة في بلدهم" اعتبارًا من الصيف المقبل.

وذكر تقريرٌ لـ"شبكة ألمانيا" الإعلامية أن الاتحاد المسيحي الألماني المكون من الحزب المسيحي الديمقراطي الذي تتزعمه ميركل، والحزب المسيحي الاجتماعي الحاكم بولاية بافاريا الجنوبية يخططان للبدء في عملية الترحيل الصيف المقبل.

ويُذكر أن تدفق نحو مليون مهاجر منذ منتصف عام 2015 إلى ألمانيا أضرَّ بكلٍ من الحزبين الألمانيين الكبيرين في انتخابات سبتمبر/أيلول المنصرم، وساعد حزب "البديل من أجل ألمانيا" المناهض للمهاجرين في الوصول إلى البرلمان للمرة الأولى.

وكان حزب "البديل من أجل ألمانيا" دعا في نوفمبر/تشرين الثاني الجاري إلى ترحيل جميع اللاجئين السوريين الذين يعيشون في ألمانيا قائلًا: "إن الحرب هناك انتهت تقريبًا".

متعلقات

تعليقات