الطائرات الروسية ترتكب مجزرة في قرية معرشورين بريف إدلب ليلًا

الطائرات الروسية ترتكب مجزرة في قرية معرشورين بريف إدلب ليلًا
الدرر الشامية:
property="content:encoded">

سقط عشرات الضحايا من المدنيين النازحين الليلة الماضية في غارات جوية روسية على بلدة معرشورين بريف إدلب.

وأفادت مصادر ميدانية أن طيران الاحتلال الروسي شنَّ غارات جوية على بلدة معرشورين، بعد منتصف الليل، باستخدام صواريخ شديدة الانفجار؛ مما أدى إلى ارتقاء 13مدنيًّا وإصابة آخرين، معظمهم من النازحين من ريف حماة، بينهم نساء وأطفال.

وأضافت المصادر أن فرق الدفاع المدني هرعت إلى المنطقة لانتشال الضحايا من تحت الأنقاض وإسعاف الجرحى إلى المراكز الطبية.

كما طالت الغارات الجوية الروسية الليلة بلدتي تلمنس والصرمان، علمًا بأن طفلة قتلت جراء قصف جويّ طال بلدة التح، صباح أمس الثلاثاء.

وكان الطائرات الروسية ارتكبت، يوم الأحد الماضي، مجزرة مروعة بحق المدنيين في مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي، وراح ضحيتها 9 مدنيين، بينهم 7 نساء.

هذا ويتواصل القتال في ريف إدلب الجنوبي الشرقي، بين قوات النظام  وميليشياته من جهة، وهيئة تحرير الشام وفصائل الثوار من جهة أخرى.