غارات روسية تُخلِّف عشرات الضحايا في تدمر

غارات روسية تخلف عشرات الضحايا في تدمر
  قراءة
الدرر الشامية:

سقط عشرات الضحايا من المدنيين، اليوم الجمعة، في قصف جوي روسي استهدف مدينة تدمر ومحيطها بريف حمص الشرقي.  

وذكرت مصادر محلية، أن الطيران الروسي واصل غاراته الجوية المكثفة على مدينة تدمر، الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة، واستهدفت إحداها حافلة مدنية على طريق تدمر - الرقة؛ ما أدى إلى مقتل نحو 15 مدنيًّا وإصابة أكثر من 20 آخرين.

وكان ناشطو مدينة تدمر أعلنوا أمس المدينةَ "منكوبة"؛ نظرًا للقصف الهمجي والعنيف الذي شنَّته طائرات نظام الأسد والاحتلال الروسي، بالصواريخ الموجَّهة والقنابل العنقودية والفوسفورية والنابالم على المدينة.

وتتخذ قوات الأسد وروسيا من تنظيم "الدولة" ذريعة لقصف مدينة تدمر، في حين أكد ناشطون أن التنظيم لم يتأثر بتلك الضربات، وأن أغلب الضحايا هم من المدنيين.

وفي السياق ذاته شنَّ الطيران الروسي عدة غارات جوية على مدينة السخنة بريف حمص الشرقي؛ ما أسفر عن سقوط جرحى في صفوف المدنيين.













تعليقات