"وجوه من حرب".. معرض لمُصورَيْن سوريَّيْن في اسطنبول

"وجوه من حرب" معرض لمصوران سوريان في اسطنبول
  قراءة

 

اختتم، أمس الأول الأربعاء، معرضُ صور "وجوه من حرب"، للمصورَيْن الفوتوغرافيين السوريَّيْن: البراء حداد، وعلاء خويلد، والذي أقيم في مدينة اسطنبول التركية بمقهى "صفحات"، الذي عرضوا فيه 32 صورة فوتوغرافية من الداخل السوري.

ولتسليط الضوء على الموضوع تحدث المصوران الفوتوغرافيان البراء حداد وعلاء خويلد، في حوار خاص مع مراسل "الدرر الشامية" عن دوافع اختيار اسطنبول لإقامة المعرض، فقال "حداد": "إن مدينة اسطنبول يقصدها عدد كبير جدًّا من السياح في كل يوم، وهي المدينة التي يمكن أن نوصل رسالتنا عبرها بقوة؛ لأنها تعتبر حلقة وصل بين الشرق والغرب".

وحول الرسالة التي أرادا إيصالَها قال "خويلد": "رغم كل ما سبَّبته الحرب لهذا الشعب في سوريا فإن الأمل والبسمة ما زالا موجودين، رغم الدمار والهلاك والمعاناة التي تظهرها بعض الصور، تظهر في مقابلها صورٌ تُظهر اليقينَ بالنصر القادم".

وعن ردة فعل زوار المعرض أوضح "حداد" أن "ردة الفعل كانت عاطفية جدًّا، والعديد من الزائرين تأثروا لدرجة البكاء، خاصة من الأتراك والسياح الأجانب، جميعهم أبدَوا تعاطفهم الكامل مع هذه الصور".

كما أكد المصوران الفوتوغرافيان: "سنستمر بالمحاولة لإيصال معاناة أهلنا في سوريا إلى العالم بإذن الله".

 





تعليقات