ثوار درعا يحبطون عملية اقتحام "دير العدس" ويسقطون عشرات القتلى

ثوار درعا يحبطون عملية اقتحام "دير العدس" ويسقطون عشرات القتلى
  قراءة
الدرر الشامية:
property="content:encoded">

أحبطت كتائب الثوار، اليوم الأربعاء، محاولة قوات الأسد اقتحام بلدة دير العدس بريف درعا، وتمكنوا من تدمير عدة آليات وقتل العديد من جنود النظام.

وقال ناشطون: إن عدة كتائب مقاتلة تخوض معارك عنيفة على محاور في دير العدس للتصدي لهجومٍ عنيف لقوات الأسد، تمكنوا خلالها من تدمير ناقلة جنود شمالي البلدة، كما ﺗﻢ ﺇﻋﻄﺎﺏ ﺩﺑﺎﺑﺔ ﺷﺮﻗﻲ ﺑﻠﺪﺓ ﻛﻔر ﺷﻤﺲ ﻭﺗﺪﻣﻴﺮ ﺩﺑﺎﺑﺔ أﺧﺮﻯ ﻋﻠﻰ ﻣﺪﺍﺧﻞ ﺩﻳﺮ ﺍﻟﻌﺪﺱ أثناء الاشتباكات.

وفي غضون ذلك شن مقاتلو فرقة الحمزة وكتائب أخرى هجومًا على مواقع لقوات الأسد ﻓﻲ ﻛﺘﻴﺒﺔ ﺟﺪﻳﺔ ﻭﺃﻃﺮﺍﻑ ﺑﻠﺪﺓ ﺩﻳﺮ ﺍﻟﻌﺪﺱ ﺑﻘﺬﺍﺋﻒ ﺍﻟﻬﺎﻭﻥ والأسلحة الثقيلة، وﺤﻘﻘوا إﺻﺎﺑﺎﺕ ﻣﺒﺎﺷﺮﺓ، ﻭﺳﻂ ﻣﻌﺎﺭﻙ ﻃﺎﺣﻨﺔ ﻭﻋﻨﻴﻔﺔ ﻟﺼﺪ ﺍﻟﻬﺠﻮﻡ ﺍﻟﻌﻨﻴﻒ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺒﻠﺪﺓ.

وبدورها أكدت مصادر ميدانية أن سيارات الإسعاف المحملة بجثث وقتلى قوات الأسد تتوافد بكثرة إلى مشفى مدينة الصنمين العسكري، جراء الاشتباكات الدائرة في بلدة دير العدس منذ صباح اليوم.

وكانت قوات الأسد شنت حملة عسكرية موسعة صباح اليوم على بلدة دير العدس، الواقعة تحت سيطرة الثوار لاستعادة السيطرة عليها، وسط قصف عنيف بالبراميل المتفجرة والغازات السامة.



تعليقات