أبو يزن الشامي يعتذر لأهل الشام ومجاهديها ويوجه رسالة لـ"المقدسي" و"المحيسني"

 أبو يزن الشامي يعتزر لأهل الشام ومجاهديها
  قراءة
الدرر الشامية:

قدم أبو يزن الشامي عضو شورى حركة أحرار الشام الإسلامية، وشورى الجبهة الإسلامية اعتذارًا لأهل الشام ومجاهديها، ووعدهم بأن يكون مختلفًا عما مضى في قادم الأيام.

وقال أبو يزن عبر حسابه على "تويتر" مخاطبًا أهل الشام: نعتذر لكم لأننا أدخلناكم في معارك دنكوشوتية أنتم في غنى عنها، وأعتذر عن تمايزي عنكم وانغلاقي الفكري، بحجة أنني من السلفية الجهادية.

وطالب أبو يزن الدكتور عبد الله المحيسني ومنظر التيار السلفي الجهادي بالأردن أبو محمد المقدسي بالكف "عن منشورات التخوين والوسوسة والتشكيك بأي فصيل لا ينتمي للسلفية الجهادية، وكفوا عن دفع النصرة لأن تكون معزولة مجتمعيًّا، فنحن أحرص منكم عليها وعلى الجهاد الشامي".

يذكر أن أبو يزن وجه رسالة سابقة ردّ فيها على انتقاد القنيبي لمبادرة "واعتصموا" واتهامه بعض فصائلها بالعمالة.











تعليقات