بالصور.. لأول مرة استشهاديّ من الجبهة الإسلاميَّة لنسف معسكر الخزانات

بالصور.. لأول مرة استشهادي من الجبهة الإسلامية لنسف معسكر الخزانات
  قراءة
الدرر الشامية:

نسفت جبهة النصرة والجبهة الإسلاميّة، أمس الأحد، معسكر الخزانات في مدينة خان شيخون، بريف إدلب الجنوبيّ، بعمليّتَيْن استشهاديّتَيْن كانتا السبب الرئيسيّ في تحرير المعسكر الإستراتيجيّ.
وذكر مراسل "الدرر الشاميّة" في ريف إدلب، أنّ "أبو يوسف" أحد مقاتلي كتيبة أجناد الشام التابعة للجبة الإسلامية، أقدم على تنفيذ إحدى العمليّتَيْن.
ويعدّ "أبو يوسف" أحد أبرز قادة كتيبة أجناد الشام العاملة بريف إدلب، وشارك في معارك التحرير في ريف إدلب، والرقة، وحلب، وهو متزوّج ولديه عدّة أطفال.
واشتهرت الجبهة الإسلاميّة بالاعتماد على السيارات المفخّخة المسيّرة عن بُعد، وهذه المرّة الأولى التي تنفّذ عمليّة استشهاديّة، نظرًا لضخامة المعسكر وأهميّته الكبيرة، وصعوبة اقتحامه بدون تنفيذ عمليّات استشهاديّة داخله.
وتمكّن المقاتلون مساء أمس إثر العمليَّتَيْن الاستشهاديّتَيْن من تحرير المعسكر، وقتل العشرات من الجنود والشبّيحة.



تعليقات