تدشين "اتحاد الإعلاميين في حلب" من أجل توحيد الصف وحماية الإعلام

تدشين "اتحاد الإعلاميين في حلب" من أجل توحيد الصف وحماية الإعلام
  قراءة
الدرر الشامية:

أُعلن اليوم الأحد عن انطلاقة "اتحاد الإعلاميين في حلب"، عقب الاجتماع الذي أقيم في مقر محامي حلب الأحرار، والذي حضره خليط واسع من نشطاء إعلام الثورة، وشاركت فيه معظم الجهات الإعلامية العاملة في حلب.

وتناول المجتمعون ملفات عديدة كان أبرزها وجوب التنسيق مع الفصائل العسكرية على الأرض لأخذ ضمانات، منها تأمين الحماية، وعدم التعرض للنشطاء مقابل التزامهم بالمهنية، وتوخي الدقة والموضوعية في نقل، وتغطية الأحداث.

كما ركز الإعلاميون على ضرورة تسريع وتيرة العمل، وتشكيل اللجان لمباشرة العمل، من أجل تحقيق الأهداف التي أسس من أجلها الاتحاد، خصوصًا بعد أن كثرت جرائم الخطف، والقتل بحق الإعلاميين دون أن يتوفر لهم أي حماية أو حقوق، وفقًا لما أفاد مركز "حلب" الإعلامي.

وتلقى فكرة تجمع نشطاء إعلام الثورة في حلب قبولاً في الوسط الإعلامي الذي أبدى تجاوبًا ملحوظًا مع الفكرة، حيث بلغ عدد المشاركين في الاجتماع التأسيسي أكثر من 100 ناشط من مختلف الجهات الإعلامية التي أبدت جميعها رغبة في المشاركة بالاتحاد.











تعليقات