كاتب سوري يستبعد انسحاب تركيا من سوريا ويرجح توسيع اتفاقية أضنة

كاتب سوري يستبعد انسحاب تركيا من سوريا ويرجح توسيع اتفاقية أضنة
الدرر الشامية:

رجح الصحافي السوري "غازي دحمان" توسيع بنود اتفاق "أضنة" لعام 1998 بين سوريا وتركيا مستبعدًا أن تستجيب الأخيرة لمطالب النظام بشأن انسحابها من مناطق تواجدها شمال سوريا.

وأضاف "دحمان" أن تركيا تريد توسيع اتفاقية "أضنة" ليشمل حق الدخول مسافة 30 كلم بدلًا من 5 كلم، وبعد ذلك، ربما يسعون إلى إيجاد صيغة لإشراك فصائل المعارضة مع قوات النظام في إبعاد قوات "قسد" الكردية عن المنطقة.

واعتبر أن الجانب التركي في حال تحقيق تلك المعادلة يستجيب جزئيًا لمطالب النظام السوري بشأن دعم أنقرة لفصائل المعارضة.

وأشار إلى أن النظام ورغم تلهفه ضمنًا على الانفتاح التركي، والذي قد يمهد لخطوات مماثلة من أطراف أخرى، إلا أنه يحاول كعادته استثمار أي تطور لجني أكثر ما يمكنه من المكاسب، خصوصًا مع قراءته للموقف التركي بأنه متلهف لإحراز تقدم على هذا الصعيد قبل الانتخابات الرئاسية.

يذكر أن رأس النظام السوري "بشار الأسد" اشترط انسحاب القوات التركية من الأراضي السورية ووقف الفصائل الثورية التي وصفها بـ"الإرهاب" لنجاح التطبيع بين الجانبين.




إقرأ أيضا