تركيا ترفع الحد الأدنى للأجور.. ما أثر ذلك على السوريين؟

تركيا ترفع الحد الأدنى للأجور.. ما أثر ذلك على السوريين؟
الدرر الشامية:

أعلن الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان" عن رفع الحد الأدنى للأجور في بلاده لعام 2023 ليبلغ 8500 ليرة تركية (455 دولار).

من شأن القرار أن يؤثر على حالة مئات آلاف اللاجئين السوريين الذين يعملون في مختلف القطاعات في تركيا.

وقال "إبراهيم الخلف" العامل في معمل "كرتون" بولاية أورفا لـ"تلفزيون سوريا" نقلًا عن صاحب المعمل الذي يعمل به: إن الزيادة التي أُعلن عنها في بداية العام ستُدفع من أرباح المعمل، وبالتالي هذا سيشكل عبئًا على المعمل بالمقارنة مع السوق الذي يعاني من ركود اقتصادي بسبب التضخم مما ينعكس على الوضع العام للمعمل.

وأضاف إبراهيم أن العامل في معمل الكرتون كان يتقاضى 4000 ليرة تركية وفي بداية العام رُفع الأجر إلى 6000 ليرة رغم أن الحد الأدنى للأجور 8500 ليرة، مضيفاً: "أنا وبقية العمال متخوفون من أن يقوم صاحب العمل بالتخلي عن بعض العمّال وذلك بسبب الأزمة التي يمر بها السوق وقلة الطلب على البضائع بسبب فصل الشتاء".

وقال "أيمن الأقرع" وهو صاحب مكتب "سند" للتشغيل في أورفا أن هناك تخوفات من قيام أصحاب العمل بالاستغناء عن عدد من العمال إذا تم تطبيق زيادة الأجور للحد الأدنى.

وأشار "الأقرع" أن أحد أصحاب معامل النسيج، والذي كان يؤمن 50 فرصة عمل، قام بالاستغناء عن 20  عاملًا مقابل رفع الأجور للحد الأدنى للمتبقين.

من جهته نفى "غازي" وهو عامل في معمل للمنظفات في أضنة ويتقاضى 160 ليرة تركية يوميًا، إمكانية حصولهم على الزيادة التي تحدثت عنها الحكومة التركية.




إقرأ أيضا