نهاية مأساوية لمسن مصري سقط مع سيارته في قناة السويس

نهاية مأساوية لمسن مصري سقط مع سيارته في قناة السويس
الدرر الشامية:

فارق مسن مصري الحياة، بعد دخوله في غيبوبة، أثناء قيادته لسيارة، أمام مرسى معديات بور سعيد، بجوار قناة السويس.




وذكر موقع “العربية نت” أن المسن دخل في غيبوبة، ما أدى لانحراف سيارته، وسقوطها بالمجرى الملاحي للقناة.




وتلقت السلطات المصرية صباح الأمس، بلاغًا بالحاثة، بسقوط السيارة في المجرى الملاحي، قرب مرسى معديات مدينة بور فؤاد، الواقعة ضمن محافظة بور سعيد.




وبعد جهود بذلتها فرق الإنقاذ، جرى انتشال السيارة، وكانت الجثة بداخلها، وجرى التعرف على سائقها، البالغ من العمر 75 عامًا، وهو من سكان جمعية ناصر.




وأوضحت التحقيقات أن السائق دخل في غيبوبة، فاصطدمت سيارته بالحاجز الحديدي، وسقطت في مياه القناة.




إقرأ أيضا