مجلة غربية: التركيز على أوكرانيا مكّن روسيا والأسد من زيادة جرائمهم في سوريا

مجلة غربية: التركيز على أوكرانيا مكّن روسيا والأسد من زيادة جرائمهم في سوريا
الدرر الشامية:

قالت مجلة “ذا سبيكتاتور” البريطانية: إن انشغال الغرب في أوكرانيا والتركيز على الحرب فيها أفسح المجال لروسيا وقوات الأسد وميليشيات إيران بزيادة هجماتهم ضد المدنيين السوريين.




وأوضحت المجلة أن قصف النظام وروسيا لمخيم النازحين مؤخرًا، غرب محافظة إدلب السورية، يعتبر جريمة حرب واضحة، لكون المنطقة مدنية بحتة.




وأضافت أن نظام الأسد يستمتع كل يوم بإطلاق قذائف مدفعيته على مناطق شمال غربي سوريا، وبقصف طائرات حليفه الروسي لتلك المنطقة.




وأشارت إلى أن القصف الأخير على المخيمات، الذي راح ضحيته 80 مدنيًا، بين قتيل وجريح، يذكر بوحشية تلك القوى، ويسقط مقولة أن سوريا آمنة لعودة اللاجئين.




وتستمر قوات الأسد وحلفاؤها من الروس والإيرانيين باستهداف المناطق القريبة من خطوط التماس، في أرياف إدلب وحلب وحماة، ضاربين بالاتفاقات الدولية عرض الحائط.




إقرأ أيضا