روسيا تزعم القضاء على منفذي تفجير حافلة المبيت العسكرية في الصبورة قرب دمشق

روسيا تزعم القضاء على منفذي تفجير حافلة المبيت العسكرية في الصبورة قرب دمشق
الدرر الشامية:

زعمت وزارة الخارجية الروسية أنها توصلت لمعرفة منفذي تفجير حافلة المبيت العسكرية، التابعة للنظام، في منطقة الصبورة، بريف دمشق، وأنها قامت بتصفيتهم.




وادعى نائب رئيس مركز المصالحة الروسي اللواء “أوليغ إيغوروف” أن قوات روسية نفذت عملية خاصة للقضاء على منفذي التفجير، في مدينة جاسم بريف درعا.




وأضاف “إيغوروف” في بيان، نشرته وزارة الدفاع الروسية، أن قوات روسية وبالتعاون مع ميليشيات الأسد نفذت عملية جاسم، للقضاء على مجموعة من تنظيم “الدولة”، على حد زعمه.




وبحسب الجنرال الروسي فإن العملية أسفرت عن مقتل 20 شخصًا.




ودارت اشتباكات عنيفة قبل أيام، استمرت ليومين، بين ميليشيا اللواء الثامن، التابعة لشعبة المخابرات العسكرية ومسلحين، قيل إنهم من تنظيم الدولة، لكن لم تذكر المصادر المحلية مشاركة قوات روسية.




إقرأ أيضا