مسؤول بنظام الأسد يشتكي تدني الرواتب

مسؤول بنظام الأسد يشتكي تدني الرواتب
الدرر الشامية:

صرح عضو "مجلس الشعب" التابع لنظام الأسد محمد زهير تيناوي أن رواتب الموظفين بالمؤسسات الحكومية متدنية جدًا ومنفصلة عن الواقع.

وقال "تيناوي": "إن أجور العاملين في الدولة أصبحت منفصلة عن الواقع، ولا تكفي أكثر من يومين".

 وأردف: "أن العائلة الواحدة تحتاج شهريًا 1.5 مليون ليرة سورية تقريبًا، وأن نظام الحوافز الجديد لن يحل مشكلة تدني الأجور".

وشهدت مناطق سيطرة نظام الأسد استقالة العديد من الموظفين بسبب تدني الرواتب إلى مستويات غير مقبولة، بحسب صحيفة الوطن الموالية.

يشار إلى أن نظام الأسد طلب من الوزارات دراسات طلبات ‎الاستقالة وعدم منحها إلا لأسباب صحية أو إدارية واشترطت الموافقة الأمنية.

يذكر أن مناطق سيطرة الأسد تعاني من ترد في الأوضاع المعيشية والأمنية بالتزامن مع انتشار الفقر والبطالة وذلك بسبب الفساد المستشري في جميع إدارات ومؤسسات النظام السوري.




إقرأ أيضا