توترات في زحلة اللبنانية بعد مقتل لبناني بمشاجرة مع شاب سوري

توترات في زحلة اللبنانية بعد مقتل لبناني بمشاجرة مع شاب سوري
الدرر الشامية:

شهدت منطقة زحلة اللبنانية توترات أمنية، عقب مقتل شاب لبناني في مشاجرة مع شاب سوري، أدت لوقوع إصابة أخرى، بحسب وسائل إعلام لبنانية.




وقال موقع “النشرة” اللبناني: إن الجيش نفذ انتشارًا في محيط حي الكرك، بزحلة، لمنع تفاقم الأمور، بعد المشاجرة التي أودت بحياة شاب لبناني وإصابة شقيقه بجروح.




وأوضح الموقع أن حالة من التوتر تسود المنطقة، في ظل دعوات عبر وسائل التواصل الاجتماعي للنزول إلى الشارع، وطرد اللاجئين السوريين من محيط الكرك.




في سياق متصل، أقدم الأمن اللبناني على هدم منازل يقطنها لاجئون، في مخيم قب إلياس، بقضاء زحلة، بمنطقة البقاع اللبناني، ما تسبب بتشريد نحو 200 لاجئ، غالبيتهم من النساء والأطفال.




وتنتهج معظم الأحزاب السياسية في لبنان، المحسوبة على نظام الأسد وميليشيا حزب الله اللبناني، سياسة عنصرية في التعامل مع قضية اللاجئين السوريين، وسط تحريض يومي ضدهم على كافة المستويات.





إقرأ أيضا