انهيار صوامع القمح المتضررة بانفجار مرفأ بيروت

انهيار صوامع القمح المتضررة بانفجار مرفأ بيروت
الدرر الشامية:

سقط، اليوم الأحد، جزء من أطلال صوامع القمح في مرفأ بيروت المتضررة من انفجار أغسطس/ آب 2020.

أفادت الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام بأن الجزء الذي سقط هو الأكثر هشاشة منذ وقوع الإنفجار وكان سقوطه متوقعًا.

ونقلت قناة "الجديد" عن وزير الأشغال العامة والنقل اللبناني علي حمية أن صومعتين انهارتا ومن المتوقع أيضًا انهيار صوامع أخرى.

وكانت السلطات اللبنانية قد حذرت، الأربعاء الماضي، من خطر سقوط الجزء الشمالي المتصدع من الصوامع على إثر اشتعال النيران فيها نتيجة ارتفاع درجات الحرارة.

وأظهرت لقطات مصورة متداولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي لحظة تساقط جانب من الصوامع، وتصاعد سحب من الغبار الكثيف.

يذكر أن لبنان يشهد أزمة اقتصادية خانقة بسبب الفساد المستشري في الطبقة السياسية على رأسها ميليشيا "حزب الله" المدعومة إيرانيًا المتورطة في تفجير مرفأ بيروت.




إقرأ أيضا