in ,

بعد تفجير نوى.. قوات الأسد تجري تحركات عسكرية جديدة في ريف درعا

بعد تفجير نوى.. قوات الأسد تجري تحركات عسكرية جديدة في ريف درعا

أجرت قوات الأسد، خلال اليومين الماضيين، تحركات عسكرية جديدة، في ريف درعا، بعد الهجوم الذي استهدف آلية عسكرية قرب مدينة نوى، غربي المحافظة.

وأكد “تجمع أحرار حوران” أن قوات الأسد أعادت نشر حواجز عسكرية في عدة مناطق، أبرزها حاجز مفرق “قيطة” قرب مدينة الصنمين، شمال درعا.

وأوضح المصدر أن قوات الأسد، انسحبت من الحاجز بداية شهر تشرين الأول الماضي، مشيرًا إلى أن المجموعات الجديدة التي فعّلت الحاجز تتبع للمخابرات الجوية.

وأعادت ميليشيات النظام إنشاء حاجز جديد في بلدة اليادودة، غربي درعا، ببناء الري، وزودته برشاشات ثقيلة، وذلك بعد أسابيع على انسحاب ميليشيا ماهر الأسد منه.

كما أعادت قوات النظام، قبل مدة، نشر عناصرها قرب مدخل مدينة نوى، من الجهة الشرقية، كما أقامت نقطة في أحد مباني بلدة الشيخ مسكين.

وأجرت قوات الأسد تسويات جديدة في معظم مناطق ريف درعا، خلال شهر تشرين الأول الفائت، تبع ذلك انسحابات لميليشيا الفرقة الرابعة من عدة مناطق كانت تتمركز بها.

ماذا تعتقد؟

بعد اختطافهم بأيام.. ميليشيا حزب الله اللبناني تعثر على جثث لعناصرها قرب دمشق

بعد اختطافهم بأيام.. ميليشيا حزب الله اللبناني تعثر على جثث لعناصرها قرب دمشق

خططوا لقتله واستدرجوه بدهاء.. تفاصيل جريمة مروعة ضحيتها شاب بريف دمشق

خططوا لقتله واستدرجوه بدهاء.. تفاصيل جريمة مروعة ضحيتها شاب بريف دمشق