اتفاق "روسي - إسرائيلي" جديد بشأن سوريا

اتفاق "روسي - إسرائيلي" جديد بشأن سوريا
الدرر الشامية:

أكدت وسائل إعلام إسرائيلية أن رئيس الوزراء الإسرائيلي "نفتالي بنيت" توصل لاتفاق جديد مع الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين" بشأن سوريا.

ووفقًا لصحيفة "يسرائيل هيوم"، فقد توصل الجانبان لاتفاق يمنح جيش الاحتلال الإسرائيلي حق الاستمرار بالعمل في سوريا بما يخدم مصالح بلاده.

ونقلت الصحيفة عن وزير الإسكان في حكومة "بنيت"، "زئيف إلكين"، الذي حضر اجتماع الزعيمين في "سوتشي" الروسية، أن تل أبيب حصلت على موافقة موسكو لاستمرار ضرباتها ضد التحركات الإيرانية في سوريا.

وأوضح الوزير أن رئيس الوزراء الإسرائيلي أطلع "بوتين" على تصوره لآلية التصدي للتموضع الإيراني في سوريا.

وتعرضت عدة أهداف للنظام والميليشيات الإيرانية في ريف حمص، خلال الأسبوع الثاني من الشهر الجاري، لهجمات جوية إسرائيلية، أسفرت عن وقوع قتلى وجرحى، وإحداث خسائر مادية.

واعترفت إيران باستهداف مواقع ميليشياتها في مطار التيفور بريف حمص، كما أقرت بقصف تجمع بشري، أطلقت عليه اسم "تجمع شباب"، واعترف النظام بتدمير برج اتصالات قرب تدمر وبعض النقاط القريبة منه.

هذا وتشن الطائرات الحربية الإسرائيلية، بين الحين والآخر، غارات جوية على مواقع الميليشيات الإيرانية وجيش الأسد في عدة محافظات سوريا، أبرزها دمشق وريفها ودير الزور والقنيطرة ودرعا، وذلك على مرأى روسيا، حليفة النظام المزعوم.