ما قصة السوري التي أثارت الرأي العام في الأردن بعد حادثة حرق شاب لنفسه في إربد؟

ما قصة السوري التي أثارت الرأي العام في الأردن بعد حادثة حرق شاب لنفسه في إربد؟
الدرر الشامية:

أثارت قصة الشاب السوري الذي شهد واقعة حرق شاب أردني لنفسه في إربد الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، وسط تباين للآراء حول ما حدث.

وذكر رواد مواقع التواصل الاجتماعي في الأردن، أن الشخص الذي وثق واقعة محاولة انتحار الشاب الأردني بحرق نفسه هو لاجئ سوري في إربد.

وعبَّر رواد مواقع التواصل في الأردن عن غضبهم من تصوير الشاب السوري للواقعة دون أن يحرك ساكنًا لمحاولة إخماد النار التي اشتعلت في الشاب الأردني؛ بدلًا من تصويره.

ودافع مغردون آخرون عن موقف الشاب السوري مؤكدين أنه كان بعيدًا جدًا وفضل توثيق المشهد كأي شخص آخر، في محاولة لطلب المساعدة عبر مواقع التواصل.

وانتشر على مواقع التواصل الاجتماعي في الأردن، مقطع فيديو لشاب يحاول الانتحار عن طريق إشعال النار في جسدة بمحافظة إربد.

وأظهر مقطع الفيديو الشاب الأردني الذي كان يقف في دوار القادسية بمحافظة إربد وأشعل النار في جسده؛ محاولًا الانتحار على طريقة الشاب "بوعزيزي تونس".