"بشارة الراعي" يطالب بترحيل اللاجئين السوريين قسرُا من لبنان إلى بلادهم

"بشارة الراعي" يطالب بترحيل اللاجئين السوريين قسرا من لبنان إلى بلادهم
الدرر الشامية:

طالب البطريرك الماروني في لبنان  بشارة الراعي خلال تصريحات صحفية على هامش مشاركته في مؤتمر كنسي بالعاصمة المجرية بودابست، بإعادة اللاجئين السوريين قسريًا.

وقال "الراعي" في تصريح لإذاعة "الفاتيكان": "إنه يجب إعادة اللاجئين السوريين المتواجدين في لبنان قسرًا إلى بلادهم لأن الحرب انتهت في سوريا وهم لا يريدون الإقرار بذلك".

وأضاف: "إن اللاجئين السوريين يصرون على البقاء في لبنان دون أي مبرر، ولكن لبنان غير قادر على تحمل هذا العبء".

وأردف: "أن اللبنانين باتوا يهاجرون البلاد ويحل محلهم اللاجئين السوريين"، مدعيًا أن أوضاع اللاجئين السوريين المادية أفضل من أوضاع اللبنانيين".

ولم يخفي "الراعي" تخوفه الشديد من زيادة أعداد المسلمين السنة في لبنان من خلال اللاجئين السوريين البالغ عددهم أكثر من مليون لاجئ.

.يذكر أن نحو مليون ونصف لاجئ سوري بحسب الإحصائيات الحكومية يعيشون في لبنان يبينهم حوالي 950 ألفاً مسجل رسمياً لدى الأمم المتحدة.