رئيس بلدية هاتاي يطلق تصريحات عنصرية متطرفة ضد اللاجئين السوريين

رئيس بلدية هاتاي يطلق تصريحات عنصرية متطرفة ضد اللاجئين السوريين
الدرر الشامية:

أطلق رئيس بلدية  هاتاي  جنوبي تركيا لطفي سافاش تصريحات عنصرية متطرفة ضد اللاجئين السوريين.

وقال "سافاش": "هنالك فرق فكري واجتماعي بين السوريين والأتراك، حيث يتأخر السوريون عن الشعب التركي بفترة زمنية تتراوح بين 30 سنة و40 سنة".

وأضاف: "إن عدد اللاجئين السوريين في ولاية هاتاي  بلغ 500 ألف لاجئ حسب الأرقام الرسمية، ولكني اعتقد أنه بلغ المليون".

وذكر "سافاش" أن اللاجئين السوريين أثروا على البنية الاقتصادية والاجتماعية والنفسية لمدينة هاتاي، مشيرًا إلى أن نسبة الشباب التركي العاطل عن العمل ارتفعت بسبب العمالة الرخيصة للسوريين.

يشار إلى أن هذه التصريحات أثارت غضب واستنكار السوريين على مواقع التواصل الاجتماعي.

 يذكر أن أغلب الأحزاب المعارضة وعلى رأسها حزب الشعب الجمهوري، تعمدت في الآونة الأخيرة تحريك الرأي العام التركي ضد اللاجئين السوريين بدعوى أنهم عالة اقتصادية على تركيا.