مسجد فرعوني في مصر يثير الجدل في الشارع العربي والمصري وتحرك حكومي عاجل (صور)

مسجد فرعوني في مصر يثير الجدل في الشارع العربي والمصري وتحرك حكومي عاجل (صور)
الدرر الشامية:

بناء مسجد على الطراز الفرعوني في مصر، تسبب في حالة من الجدل والغضب سادت الأجواء على منصات التواصل الاجتماعي، حيث ندد الناشطون بالاختراعات في الدين الإسلامي الذي أكمله الله تعالي لعباده برسالة سيد البشر صلى الله عليه وسلم،   

وهذا أثار بناء مسجد على الطراز الفرعوني بقرية النزلة في الفيوم جنوب القاهرة، بمصر، الشارع المصري، ورفع الصوت بالمطالبة بمحاسبة المسؤولين، وإيقاف بناء هذا المسجد المشبوه.

وفي تحرك حكومي عاجل لاحتواء الأزمة، فقد أصدر وكيل وزارة الأوقاف بمحافظة الفيوم، حسني أبو حبيب، قرارا بإغلاق المسجد، ومحو وإزالة وإزالة كافة الرسومات الفرعونية من على واجهة المسجد، والتي في داخله، وإعادة نقشها وفقا للطراز الإسلامي.

كما أكد "حبيب" أنه  قام بتكليف إدارة التفتيش في الوزارة الخاصة بالمساجد، حتى تحدد المسؤولين عن رسم هذه النقوش الفرعونية في واجهة المسجد وداخله.

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الأوقاف المصرية عبد الله حسن، إنه "يجب تقديم طلب للوزارة أولًا للموافقة على بناء أي مسجد، والوزارة تتولى الإشراف الدعوي عليه وتوفر له إمامًا وعاملًا"، بحسب "سكاي نيوز" عربية

وبدور انتقد المدرس المساعد بقسم العمارة بكلية الفنون الجميلة علي خالد عليوة، وجود نقوش فرعونية على أي مسجد، بقوله: "لا مبرر من استدعاء الحضارة الفرعونية على المساجد.. هل هناك أي سبب فلسفي أو إنشائي يستدعي الاستعانة برموز من حضارة أخرى؟".