"مستشار بن زايد": قطر وقعت في أول انتكاسة في أفغانستان مع "طالبان"

"مستشار بن زايد": قطر وقعت في أول انتكاسة في أفغانستان مع "طالبان"
الدرر الشامية:

رأى الأكاديمي الإماراتي، عبدالخالق عبدالله، مستشار ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، أن قطر وقعت في أول انتكاسة في أفغانستان مع حركة "طالبان".

وقال "مستشار بن زايد" في تغريدة على حسابه بموقع "تويتر": "أول انتكاسة لقطر في أفغانستان؛ حيث رفضت طالبان طلب قطري بتشكيل حكومة معتدلة وممثلة لكافة الأطياف الأفغانية".

وأضاف "مستشار بن زايد": "طالبان طلبت من قطر عدم التدخل في الشأن الأفغاني وأعلنت عن حكومة متطرفة تضم أشخاص على قائمة سوداء بسبب علاقاتهم القوية بالقاعدة، في السياسة كما في الحياة يوم لك ويوم عليك".

وتعتبر قطر هي الدولة العربية الوحيدة التي وجهت حركة "طالبان" الدعوة لها لحضور حفل تنصيب الحكومة الجديدة التي تضم قيادت الحركة.

وذكر مسؤول قطري من على مدرج مطار كابل، أن المطار جاهز للعمليات بنسبة 90 بالمائة تقريبا، لكن إعادة فتحه ستكون تدريجية وفقًا للخطط.

وكان السفير القطري لدى أفغانستان، سعيد مبارك الخيارين، أعلن قبل أيام إعادة تشغيل المطار جزئيًا "بحيث بدأت الرحلات المخصصة للمساعدات الإنسانية بالوصول، وعلى رأسها طائرة قطرية تحمل 15 طنًا من المساعدات الغذائية" لأفغانستان.