كاتب سعودي يهاجم النقاب والعباءة السوداء في السعودية ويصفهما بالبدعة

كاتب سعودي يهاجم النقاب والعباءة السوداء في السعودية ويصفهما بالبدعة
الدرر الشامية:

في تجرؤ واضح، هاجم كاتب النقاب والعباءة السوداء في المملكة العربية السعودية ووصفهما بالبدعة، موضحا رؤيته الغريبة في مصدرهما.

قال الكاتب سعود الفوزان: لا توجد آية تجبر النساء على ارتداء النقاب أو إسقاطه، لافتا أنهما ليسا من الدين.

وذكر أن النقاب والعباءة السوداء انتشرا في المجتمع السعودي من الكويتيين والعثمانيين، مشيرًا إلى أنهما بدعتان.

وجاء كلام هذا "الفوزان" في تغريدة نشرها بحسابه في "تويتر" قال فيها: "العباءةُ السوداءُ، ليست عربية، ومصدرها العثمانيون، فُرضت على مصر والشام والحجاز، ثم تغلغلت إلى نجد، وباقي دول الخليج".

وأغرب كلامه فقال: "النقاب جاءنا من الكويتيات، مع أزمة الخليج، ثم استغلها ما يسمى بالصحوة، لمحاربة البرقع العربي، ولكن لا هذا ولا ذاك، كلها بدعة، لا يوجد آيه تجبر النساء سواء بإسقاط النقاب أو ارتدائه".