لخلاف على الكهرباء.. قتلى وجرحى باشتباكات عنيفة بين ميليشيا حزب الله وقوات الأسد قرب حلب

لخلاف على الكهرباء.. قتلى وجرحى باشتباكات عنيفة بين ميليشيا حزب الله وقوات الأسد قرب حلب
الدرر الشامية:

دارت اشتباكات عنيفة، شمال حلب، بين ميليشيا حزب الله اللبناني والدفاع الوطني من جهة؛ وعناصر من ميليشيات محلية تابعة للنظام، لخلافهم على الكهرباء.

ونقل موقع "أورينت نت" عن مصادره أن اشتباكات عنيفة دارت بين ميليشيا الحزب المتمركزة في بلدة نبّل الشيعية، وميليشيا "البج" التابعة للنظام في مدينة حيان شمالي حلب، إثر محاولة الحزب اقتحام الأخيرة.

وأوضح المصدر أن ميليشيا "البج" المنحدرة من مدينة حيان التي سيطر عليها النظام في الحملة الأخيرة، تصدت بشراسة لهجوم ميليشيا الحزب والدفاع الوطني، ما خلّف عددًا من القتلى والجرحى.

وأضاف أن الاشتباكات اندلعت في الأراضي المحيطة ببلدة الزهراء الشيعية، واستُخدمت فيها الرشاشات الثقيلة، وأدت لمقتل أربعة عناصر وإصابة سبعة آخرين، فيما لم يصب من ميليشيا البج سوى ثلاثة عناصر.

وأشارت المصادر إلى أن بداية الخلاف كانت اتهامات وجهتها ميليشيات نبل والزهراء لعائلة البج بسرقة الكهرباء من الكابلات المغذية للمدينتين، وتحويلها لمدينة حيان وما يجاورها.

ووفقًا للمصدر فقد تدخلت ميليشيا الحرس الثوري الإيراني لفض الاشتباك، وأجبرت ميليشيا البج على الانسحاب إلى مداخل مدينة حيان وأطرافها.

وتدور اشتباكات، من حين لآخر، بين الميليشيات الإيرانية والميليشيات الروسية في مختلف مناطق محافظة حلب، لخلافهم على تقاسم السرقات وممتلكات المهجرين، أو للحصول على مناطق نفوذ أوسع.