المتحدث باسم "طالبان" يحسم مسألة تطبيق الشريعة الإسلامية.. وموقفهم من المرأة والسفارات الأجنبية (فيديو)

المتحدث باسم "طالبان" يحسم مسألة تطبيق الشريعة الإسلامية.. وموقفهم من المرأة والسفارات الأجنبية (فيديو)
الدرر الشامية:

حسم المتحدث الرسمي باسم حركة "طالبان"، ذبيح الله مجاهد، اليوم الثلاثاء، مسألة تطبيق الشريعة الإسلامية في أفغانستان بعد سيطرتهم على البلاد وموقفهم من المرأة.

وأكد "مجاهد" في مؤتمر صحفي نقلته وسائل إعلام عالمية، أن "طالبان" ستطبق الشريعة الإسلامية، ويجب على العالم احترام رغبة الأفغان، مثلما يحدث من تقاليد وعادات في الدول العربية والعربية.

وبشأن المرأة، أكد المتحدث باسم "طالبان" في رسائل إيجابية غير مسبوقة للعالم  أن "الإمارة الإسلامية تتعهد بمنح المرأة حقوقها الكاملة التي منحتها لها الشريعة والقانون".

وأضاف "مجاهد": "سنعمل على تأمين العاصمة وضواحيها والسفارات والبعثات الدبلوماسية، وأصدرنا عفوًا عن كل من وقف ضدنا ولا نريد استمرار الحرب بل نسعى لإزالة كل أسبابها".

وتابع المتحدث باسم "طالبان": "أؤكد أننا سنبقى على صلة مع وسائل الإعلام التي ستعمل بحرية، ولن نسمح لأي وسيلة إعلامية بمخالفة قيم الشعب الأفغاني أو تعاليم الإسلام".

وختم "مجاهد" موجهًا حديثه إلى الشعب الأفغاني، بقوله: "أقول للشعب الأفغاني إنه سيشاهد تغييرا إيجابيا ينعكس على حياته اليومية"، مشددًا على أن "الحرية والاستقلال حقان مشروعان للشعب الأفغاني".

إقرأ أيضا