فصائل الثوار تصد محاولة تسلل لقوات الأسد على محاور سهل الغاب غربي حماة

فصائل الثوار تصد محاولة تسلل لقوات الأسد على محاور سهل الغاب غربي حماة
الدرر الشامية:

تصدت فصائل الثوار ليل الجمعة - السبت، لمحاولة تسلل نفذتها قوات الأسد على محاور سهل الغاب، شمال غربي حماة، وكبدت الميليشيات خسائر مادية وبشرية.

وأكدت غرفة عمليات "الفتح المبين"، عبر معرفاتها الرسمية، أن مقاتليها أحبطوا محاولة تسلل جديدة لقوات النظام على محور القاهرة بسهل الغاب، شمال غربي حماة.

وأضافت الغرفة أن المقاتلين المرابطين على المحور المذكور كبدوا الميليشيات المتقدمة عددًا من القتلى والجرحى.

وذكر مراسلنا في المنطقة أن القرية تعرضت لقصف مدفعي مصدره معسكر النظام في جورين، خلال ساعات الليل، لإفساح المجال للمتسللين للانسحاب بعد فشل محاولتهم.

وتشهد جبهات أرياف إدلب وحماة وحلب تصعيدًا مستمرًا من قبل قوات الأسد والمحتل الروسي، منذ عدة أشهر، خلف عشرات الضحايا من المدنيين، ومئات الجرحى، وذلك رغم سريان اتفاق وقف إطلاق نار الموقع بين موسكو وأنقرة، في ربيع العام الفائت.