ريف حماة... ميليشيات الأسد تتفاجأ بجثث لعناصرها مقطوعة الرأس وموضوعة داخل سيارة مهجورة

ريف حماة... ميليشيات الأسد تتفاجأ بجثث لعناصرها مقطوعة الرأس وموضوعة داخل سيارة مهجورة
الدرر الشامية:

تفاجأت ميليشيات نظام الأسد بالعثور على جثث مقطوعة الرؤوس تعود لعناصرها موضعة داخل سيارة مهجورة بريف حماة السرقي.

وقال موقع "عين الفرات": "إن ميليشيات الأسد عثرت على جثتين تعود لاثنين من عناصرها موضوعة داخل سيارة مهجورة على أطراف بلدة سوحا بريف حماة الشرقي".

وأضافت: "أن الجثتين كانتا مقطوعتي الرأس وبدى عليها آثار تعذيب وحشي"، موضحة أن الجثتين تعودان لعنصرين من ميليشيا "صقور الصحراء" التابعة لقوات النمر.

وذكرت المصاد أن ميليشيات الأسد نقلت الجثتين إلى مشفى السلمية شرقي حماة، ومن ثم قامت بتسيير دوريات لتمشيط المنطقة.

يذكر أن روسيا وميليشيات النظام وإيران تكبدت خسائر فادحة بالأرواح والعتاد في منطقة البادية السورية، وذلك بسبب الهجمات المتكررة التي يشنها مجهولون على مواقعهم.