بسبب درعا.. مواجهات دامية بين ميليشيات شيعية أجنبية وأخرى محلية شرقي حلب

بسبب درعا.. مواجهات دامية بين ميليشيات شيعية أجنبية وأخرى محلية شرقي حلب
الدرر الشامية:

دارت اشتباكات عنيفة بين ميليشيات شيعية أجنبية وأخرى محلية في ريف حلب الشرقي، بسبب خلافات نشبت بينهم إثر المعارك في درعا البلد.

ووفقًا لموقع "أورينت نت" فقد اندلعت مواجهات عنيفة بين ميليشيا "حزب الله" و"فاطميون" من جهة؛ وبين ميليشيات كفريا والفوعة والدفاع الوطني من جهة أخرى، بمدينة الواحة شرقي حلب.

وأضافت المصادر أن الاشتباكات أدت لمقتل عنصرين من حزب الله ووقوع ثلاثة جرحى، وعنصرين من الدفاع الوطني، بالإضافة لسقوط سبعة جرحى من الأخير.

وأوضحت المصادر أن سبب الاشتباكات هو اتهام ميليشيا حزب الله للعناصر المحليين بالتقاعس عن معارك درعا؛ بعد وصول جثث لعناصر من الحزب؛ قتلوا في الأخيرة.

وأشارت المصادر إلى أن الاشتباكات وقعت بعد مشادات كلامية -أثناء تشييع القتلى- بين قادة الميليشيات، تطورت لمحاولة الحزب اللبناني اعتقال عدة عناصر من الدفاع الوطني، ما أدى لاندلاع اشتباكات استخدم فيها الحزب الرشاشات الثقيلة.

وتشهد مناطق سيطرة النظام، بين الحين والآخر، وقوع مواجهات عسكرية بين الميليشيات الإيرانية باختلاف جنسياتها، وبين الميليشيات المحلية التابعة للنظام، وتكون أكثر أسباب ودوافع ذلك الاقتتال الخلاف على تقاسم السرقات من منازل المهجرين.