اعلامي موالي اعتُقِلَ على يدِ مخابراتِ الأسدِ بسبب منشور على الفيس بوك

لطالما حاربَتْ الحرياتِ وكتمَتْ أنفاسَ السوريينَ منذُ تأسيسها.. باعَتْ الأرضَ للصهاينةِ قبلَ أنْ تهبَهَا للروسِ و الإيرانيين.. عصابةٌ نشأتْ على قمعِ كلِّ عاداها ولو بحديثِ نفس.. حتى جاءَتْ ثورةُ العزةِ والكرامةِ وخلَّصَتْ الشعبَ من قيدِ العبوديةِ لآلِ الأسد.. إلا أنَّ هناك من دافعَ عن هذه العصابةِ المجرمةِ..



شاهد ايضا

البث المباشر