حقائق تتكشف لأول مرة.. الأردن يعلن تعرضه لهجمات بطائرات مسيرة انطلاقًا من سوريا

حقائق تتكشف لأول مرة.. الأردن يعلن تعرضه لهجمات بطائرات مسيرة انطلاقًا من سوريا
الدرر الشامية:

أعلنت القيادة الأردنية، يوم أمس الأحد، عن تعرض البلاد لهجمات بطائرات مسيرة تحمل بصمات الإيرانيين، انطلاقًا من سوريا.

وأكد الملك الأردني عبد الله الثاني، خلال حديث لوكالة "سي إن إن"، أن هجومًا بطائرات مسيرة إيرانية استهدف مواقع في بلاده -لم يحددها- انطلاقًا من الأراضي السورية.

وأضاف أن الأردن قلق من الأنشطة الإيرانية في المنطقة، مشيرًا إلى أن جيش بلاده تعامل مع هجمات إيرانية بطائرات مسيرة.

وأبدى الملك الأردني قلقه من الذخائر التي يتم إطلاقها من الأراضي السورية واللبنانية باتجاه أهداف إسرائيلية، والتي لا تصيب أهدافها في الغالب، فتسقط في بعض الأحيان بالأردن.

وكان الملك عبد الله أكد على هامش لقائه بالرئيس الأمريكي "جو بايدن" -قبل أيام- أن التوصل إلى حلول للأزمة السورية ومساعدة الشعب السوري سيساعد المنطقة بأسرها والأردن تحديدًا.

وتستغل إيران تواجدها العسكري في سوريا لتصفية حساباتها في المنطقة مع عدة أطراف دولية، على حساب الجرح السوري النازف، إذ تستخدم قواعدها لتحقيق مصالحها في إقامة مشروع الهلال الشيعي الممتد من طهران إلى بيروت.