مصادر محلية تكشف سبب إرسال نظام الأسد تعزيزات عسكرية إلى مدينة درعا البلد

مصادر محلية تكشف سبب إرسال نظام الأسد تعزيزات عسكرية إلى مدينة درعا البلد
الدرر الشامية:

كشفت مصادر إعلامية محلية عن سبب إرسال نظام الأسد اليوم الأحد تعزيزات عسكرية إلى مدينة درعا بالرغم من توصله إلى اتفاق مع أهالي المدينة.

ونقل موقع "أحرار حوران" عن مصدر مقرب من اللجنة المركزية في ريف درعا الغربي قوله: "إن نظام الأسد استقدم اليوم الأحد تعزيزات عسكرية بالرغم من إنهاء ملف درعا لكي يروع أهالي المناطق المجاورة، خاصة بعد كثرة الإشاعات والأقاويل عن نية النظام حصار مناطق جديدة".

ورجح المصد أن نظام الأسد يحاول من خلال هذه التحركات استفزاز أهالي درعا والضغط عليهم لأنهم رفضوا المشاركة في انتخاباته الرئاسية وليس كما يدعي أنه يلاحق مطلوبين. 

وشدد المصدر بحسب ما نقل الموقع على أن أهالي درعا لن يسمحوا لنظام الأسد بالتفرد بالمناطق من خلال حصارها والضغط عليها ليفرض شروطه.

يذكر أن لجنة التفاوض في مدينة درعا البلد توصلت مؤخرا لاتفاق مع  نظام الأسد يقضي برفع الحصار وتسليم عدد محدود من قطع السلاح الخفيف وإجراء تسوية جديدة لعشرات الشبان، بالإضافة إلى الموافقة على إقامة ثلاث نقاط للأمن العسكري داخل المدينة.