تغريدة مثيرة لـ"بيل غيتس" عن أضاحي المسلمين تشعل تويتر

تغريدة مثيرة لـ"بيل غيتس" عن أضاحي المسلمين تشعل تويتر
الدرر الشامية:

أثارت تغريدة منسوبة لمؤسس شركة مايكروسوفت، بيل غيتس عن المسلمين والأضحية في عيد الأضحي المبارك ضجة واسعة واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأعرب "غيتس" في التغريدة المنتشرة عن رغبته في ألا يرى أي تغريدة كراهية موجهة للمسلمين، بسبب ذبح الحيوانات.

ومن جانبه أكد موقع هيئة مكافحة الإشاعات إن التغريدة المتداولة مجدداً بعنوان "بيل غيتس يتحدث عن الكراهية ضد المسلمين لذبح الحيوانات في عيد الأضحى" مفبركة وغير صحيحة وهي بالأصل تغريدة نشرت عام ٢٠١٩ لحساب مختلف.

وقال غيتس في التغريدة  المزعومة "انني لا اريد ان ارى تغريدة كراهية للمسلمين بسبب ذبحهم الاضاحي". "هناك مليون حيوان تُقتل يومياً في مطاعم كنتاكي ومكدونالد وبيرغر كينغ، وذلك من أجل إطعام الأغنياء ولكسب المال الكثير، بينما المسلمون في العيد يضحون لإطعام الفقراء من دون مقابل".

واتنتشرت تغريدة "غيتس" كالنار في الهشيم عبر منصات التواصل الاجتماعي المختلفة مؤخرا، وفي مقدمتها موقع فيسبوك خاصة أنها جاءت في وقت يشكو فيه بعض مواطني الولايات المتحدة وأوروبا، من قيام المسلمين بذبح الأضاحي خلال عيد الأضحى المبارك.

وكانت الكاتبة الأردنية احسان الفقيه انتقدت صمت هؤلاء على مذابح اليهود للديوك في أعيادهم في مقابل استنكارهم لأضاحي المسلمين.

وقالت الفقيه في تغريدة عبر تويتر: "اليهود عندما يُقيمون(مذبحة)للديوك البيضاء في عيد الغفران،بعد إجراء طقوس يعتقدون أنها تنقل خطايا اليهودي للديك قبل ذبحه،لا يتعرض لهم مسوخ بني جلدتنا،باعتبارها شأنا تعبديا خاصا باليهود والحديث عنه يدخل في نطاق ازدراء الأديان! أما أضحية العيد فهي دليل تخلّف ورجعية المسلمين وظُلمهم!".