شيخ سعودي يجيز الترحم على الكافر.. ويأتيه الرد من أمير آل سعود: متزلف وفاشينيستا القنوات

شيخ سعودي يجيز الترحم على الكافر.. ويأتيه الرد من أمير آل سعود: متزلف وفاشينيستا القنوات
الدرر الشامية:

أجاز الشيخ أحمد الغامدي مدير هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر سابقًا بمكة المكرمة الترحم على الكفار مما اثار غضب كثير من المتابعين حيث خالف نصوصًا صريحة في النهي عن ذلك ودفع أميرًا من آل سعود للرد عليه ووصفه بأنه فاشينيستا القنوات.

وقال شيخ الغامدي في مقطع مصور له: إن الترحم على الكفار جائز وهو يختلف عن الاستغفار المنهي عنه، وأضاف إن رحمة الله واسعة والترحم على الكافر يظهر عظيم رحمة الله.

ورد عليه أحد أمراء الأسرة المالكة الأمير سطام بن خالد آل سعود قائلًا: كيف نخالف آية صريحة ونص ريح في النهي عن الاستغفار للمشركين وهو قوله تعالى " مَا كَانَ لِلنَّبِيِّ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَن يَسْتَغْفِرُوا لِلْمُشْرِكِينَ وَلَوْ كَانُوا أُولِي قُرْبَىٰ " وقول النبي " سألت ربي أن أستغفر لأمي فنهاني وسألته أن أزور قبرها فأذن لي " ونستمع لكلامك الذي لا قيمة له؟

وأضاف الأمير: إن الفتوى والأحكام الشرعية تطلب من هيئة كبار العلماء وليس من  فاشينيستا القنوات، مشيرًا أن هذا تزلف ممقوت على حساب الثوابت الدينية.

يذكر أن الشيخ أحمد الغامدي من المشايخ الذين يجتهدون للتوفيق بين الدين وبين سياسة الدولة المنفتحة التي تنتهجها في الفترة الأخيرة.