أنقرة تكشف عن نتائج اجتماع "أمريكي - تركي" بشأن سوريا

أنقرة تكشف عن نتائج اجتماع "أمريكي - تركي" بشأن سوريا
الدرر الشامية:

كشفت الرئاسة التركية عن نتائج اجتماع بشأن سوريا، يوم أمس الأربعاء، ضم مسؤولين أمريكيين وآخرين أتراك، في العاصمة أنقرة.

وأكد مكتب الرئاسة التركية أن اجتماعًا ضم المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة "ليندا توماس غرينفيلد" والمتحدث باسم الرئاسة التركية "إبراهيم غالن"، تناولا خلاله عدة قضايا متعلقة بالشأن السوري، وفقًا لوكالة أنباء "الأناضول".

وشدد المجتمعون على ضرورة تلافي حدوث أي هجرة جديدة في سوريا، وخصوصًا ضمن محافظة إدلب، مؤكدين أن حدوث مثل ذلك سيتسبب بأزمات إنسانية كبيرة.

وتحدث الجانبان عن أهمية استمرار إدخال المساعدات الإنسانية الأممية إلى سوريا عبر تركيا، وإزالة العوائق التي تمنعها، كما لفتوا إلى أهمية دعم أعمال اللجنة الدستورية، لإحياء الحل السياسي.

وأضافت المصادر أن المسؤولة الأمريكية ستلتقي بالمزيد من المسؤولين الأتراك لبحث تطوير وتنسيق التعاون بين الطرفين فيما يخص سوريا.

وكانت السفارة الأمريكية في دمشق كشفت أمس الأربعاء، عن زيارة "غرينفيلد" إلى تركيا، والتي ستقوم خلالها ببحث عدة ملفات، أبرزها اللاجئين والمساعدات الإنسانية، ودور تركيا في ذلك، كما ستجري لقاءات مع لاجئين سوريين ومسؤولين عن منظمات غير حكومية.