بينما تستبيح إسرائيل مناطقه.. النظام السوري يعلن عن استعدادته بشأن فلسطين

بينما تستبيح إسرائيل مناطقه.. النظام السوري يعلن عن استعدادته بشأن فلسطين
الدرر الشامية:

أعلن النظام السوري، اليوم الأحد، عن استعداده لتقديم أي شيء تطلبه فلسطين خلال المواجهة ضد كيان الاحتلال الإسرائيلي.

جاء ذلك على لسان وزير خارجية النظام السوري، فيصل المقداد، خلال لقاء مع مدير عام الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية، أنور عبد الهادي.

وقال "المقداد" -بحسب وكالة أنباء النظام السوري "سانا"-: "نحن مستعدون لأي شيء تطلبه فلسطين، لأن فلسطين هي قضيتنا الأولى والمركزية".

وزعم وزير خارجية النظام السوري، أن "نظام الأسد لن يدخر جهدًا في الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني في نضاله المشروع والوطني".

ويأتي تصرح النظام السوري الإعلامي في الوقت الذي تستبيح فيه إسرائيل مناطقه وتقصف قواته والميليشيات الإيرانية ودفاعاته الجوية.

جدير بالذكر أن النظام السوري المنضوي ضمن ما يسمى محور "الممانعة" لم يطلق طلقة واحدة على إسرائيل، والتي تعتبره جزءًا مهمًا في حماية أمنها رغم احتلال الجولان.