أمريكا تتدخل لإنقاذ بشار الأسد قبل انتخابات الرئاسة.. وفيصل القاسم يكشف مفاجأة

 أمريكا تتدخل لإنقاذ بشار الأسد قبل انتخابات الرئاسة.. وفيصل القاسم يكشف مفاجأة
الدرر الشامية:

أكد الإعلامي السوري المعارض فيصل القاسم ،اليوم الجمعة أن أمريكا تدخلت لإنقاذ رئيس النظام السوري بشار الأسد قبل الانتخابات الرئاسية القادمة.

وقال "القاسم" في تغريدة عبر توتير: "لا تصدقوا الانتقادات الأمريكية والأوروبية للانتخابات البهرزية في سوريا، فلو كانت أمريكا وأوربا ضد الانتخابات الهزلية فعلاً، لما سمحتا قبل الانتخابات بدعم الليرة السورية أمام الدولار وتخفيض سعرها من ٤٥٠٠ ليرة الى ٣١٠٠ للدولار الواحد. أنتم تعلمون من يتحكم بأسعار العملات في العالم."

وفي وقت سابق خاطب "القاسم" السوريين في الداخل قائلًا: "دعكم من الانتخابات الكوميدية،فهي شأن لا يعنيكم منذ ان جاء آل الاسد للسلطة بقرار خارجي.لماذا تتعبوا أنفسكم في شيء لا ناقة لكم فيه ولا جمل. رئيسنا المزعوم  تنتخبه أمريكا وأسرائيل منذ نصف قرن ودائرته الانتخابية خارج سوريا، فلا تضيعوا وقتكم بقضية لاحول لكم فيها ولاقوة".

وكانت المندوبة الأمريكية في الأمم المتحدة "ليندا توماس غرينفيلد" أكدت خلال جلسة لمجلس الأمن عبر الفيديو الأربعاء الفائت أن الانتخابات التي ينوي الأسد إجراءها في شهر أيار المقبل لا تمثل الشعب السوري.

وأضافت "غرينفيلد" أن تلك الانتخابات المزعومة لن تكون نزيهة أو حرة، إذ ستكون مزيفة، طالما أنها لم تُجرَ وفقًا لدستور جديد للبلاد.

ويذكر أن مجلس الشعب التابع لنظام الأسد أعلن، في وقت سابق من هذا الشهر أن عملية الانتخابات الرئاسية المزعومة ستُجرى يوم 26 مايو/ أيار المقبل.