إجراء جديد وعاجل من الإمارات تجاه نظام الأسد

إجراء جديد وعاجل من الإمارات تجاه نظام الأسد
  قراءة
الدرر الشامية:

اتخذت دولة الإمارات، اليوم الخميس، إجراء جديدًا وعاجلًا تجاه نظام الأسد في سوريا.

وذكرت وكالة "سانا" التابعة للنظام أن طائرة تحمل مساعدات طبية وغذائية مقدمة من دولة الإمارات العربية المتحدة وصلت، فجر اليوم الخميس، إلى مطار دمشق الدولي.

وأضافت الوكالة أن الطائرة تقل إلى جانب المساعدات الغذائية "كميات من المساعدات والتجهيزات الطبية الخاصة بالتصدي لوباء كورونا".

وكانت الإمارات تعهدت خلال مؤتمر "دعم مستقبل سوريا والمنطقة" الذي عقد قبل أيام في بروكسل برعاية الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي، بـ30 مليون دولار دعمًا للجهود الدولية لرفع المعاناة عن الشعب السوري.

وأكد الوزير خليفة شاهين المرر في كلمة أمام المؤتمر، أن "الإمارات تؤمن إيمانًا قويًا بالحل السياسي كمخرج وحيد للأزمة السورية، مع دعمها الكامل لجهود الأمم المتحدة ومبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا غير بيدرسون، إلى جانب جهود الوساطة الدولية الأخرى الهادفة إلى التوصل إلى اتفاق سلام بناء على مؤتمر جنيف وقرار مجلس الأمن رقم 2254".

تجدر الإشارة إلى أن الإمارات أول دولة عربية أعادت فتح سفارتها في دمشق وتطبع علاقاتها مع نظام الأسد نهاية عام 2018، وجددت دعمه للقضاء على الفصائل الثورية والثورة السورية.













تعليقات