بعد خلافاتها مع ميليشيا "حزب الله".. مجهولون يختطفون دورية لقوات الأسد بين الرقة وحلب

بعد خلافاتها مع ميليشيا حزب الله.. مجهولون يختطفون دورية لقوات الأسد بين الرقة وحلب
الدرر الشامية:

أقدم مسلحون مجهولون، اليوم الأربعاء، على اختطاف دورية عسكرية تابعة لميليشيا الفرقة الرابعة بقوات الأسد، بين محافظتي حلب والرقة، على الأوتوستراد الواصل بينهما، وذلك على خلفية الاشتباكات التي حصلت بين مجموعة من الفرقة وميليشيا "حزب الله" شرقي حلب

وذكر موقع "عين الفرات" أن دورية من الفرقة الرابعة مكونة من 6 عناصر، بينهم ضابط، اختفت بعد خروجها لتفقد إحدى حواجزها بقرية دبسي عفنان غربي الرقة.

وأوضح الموقع، نقلًا عن مصادره، أن العناصر تم اختطافهم من قبل حاجز طيار، نصبه أشخاص مجهولون، يرتدون ثيابًا عسكرية سوداء، وتم نقل المختطفين لجهة غير معروفة.

وقبل يومين حدثت اشتباكات بين مجموعة من الفرقة الرابعة وميليشيا الحزب اللبناني، في بلدة دير حافر شرقي حلب، أدت لوقوع قتلى وجرحى من الأخير، بينهم شاب من بلدة الزهراء الشيعية.

وتتعرض قوات الأسد المتمركزة في مناطق ريفي حلب والرقة لهجمات مجهولة تتكبد خلالها خسائر بشرية كبيرة، وسط تعتيم إعلامي عن حقيقة الصراع الذي يدور معظمه بين ميليشيات تتبع لإيران وأخرى ذات تبعية روسية.