القوات الروسية تشرع بإقامة قاعدة دائمة لها بريف حمص قرب منابع النفط

القوات الروسية تشرع بإقامة قاعدة دائمة لها بريف حمص قرب منابع النفط
الدرر الشامية:

أكدت مصادر إعلامية أن القوات الروسية شرعت ببناء قاعدة عسكرية دائمة في ريف حمص الشرقي، تحتوي على مهبط طائرات و تتوسط تلة بارتفاع 600 متر عن سطح البحر.

ونشر موقع "زمان الوصل" تفاصيل القاعدة التي تتضمن معسكراً خاصاً شمال مدينة تدمر، قرب جبل "المزار"، شرقي حمص. وتتضمن القاعدة -التي تبلغ مساحتها 370 دنمًا- مهبطًا للطائرات يبلغ طوله قرابة 780 مترًا، وتقع قرب مستودعات القوى الجوية التابعة لقوات الأسد.

وأوضح المصدر أن الروس بدأوا بحفر خندق كبير بمحيط القاعدة، بعمق ثلاثة أمتار وعرض مترين، لتحصين المنطقة من أية هجمات برية.

ولفت الموقع -نقلًا عن مصادره- أن سبب إقامة القاعدة الروسية في تلك المنطقة هو قربها من منابع النفط بريف حمص، ولرغبة موسكو ببقاء طويل الأمد في سوريا.

وأقامت روسيا منذ دخولها الحرب السورية عشرات القواعد والنقاط العسكرية لتثبيت احتلالها للمنطقة، وأبرز تلك القواعد: حميميم وطرطوس والقامشلي وتدمر وعين عيسى والبجاع قرب دمشق، بالإضافة لمحاولاتها التمدد ضمن مناطق "قسد".