مشروع قانون أمريكي لحظر "الأسد" و"خامنئي" من مواقع التواصل الاجتماعي

مشروع قانون أمريكي لحظر "الأسد" و"خامنئي" من مواقع التواصل الاجتماعي
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت شبكة "فوكس نيوز" عن تقديم نواب من الحزب الجمهوري الأمريكي مشروع قانون للكونغرس يقضي بحظر شخصيات ودول "راعية للإرهاب" على مواقع التواصل الاجتماعي منهم رئيس النظام السوري بشار الأسد.

وقالت الشبكة إن 40 نائبًا في مجلس النواب الأمريكي، بينهم أندي بار وجيم بانكس وجو ويلسون، قدموا مشروع قانون حمل عنوان "لا توجد حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي للإرهابيين أو الدول الراعية للإرهاب لعام 2021".

وقال النواب في مشروع القرار إنه لا ينبغي لشركات التواصل الاجتماعي توفير وسيلة للجماعات الإرهابية لجمع الأموال أو للديكتاتوريين كـ" علي خامنئي" و"بشار الأسد".

وقال النائب جيم بانكس إن منصات وسائل التواصل الاجتماعي قادرة على حظر الرئيس ترامب والمحافظين الآخرين، لكنها تسمح للزعيم الإيراني الأعلى والرئيس السوري بشار الأسد بمواصلة فتح حسابات Twitter وInstagram وFacebook وYouTube".

في حين قال النائب ويلسون إن المرشد الأعلى لإيران ورئيس كوبا والمجرم بشار الأسد لديهم حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي على منصات متعددة تستضيفها شركات أمريكية، هذا غير مقبول ولهذا السبب شاركت في رعاية هذه المبادرة.

يذكر أن نظام الأسد ارتكب عدة انتهاكات وجرائم دموية بشعة ضد المدنيين السوريين وهو الآن يستخدم وسائل التواصل الاجتماعي لتبييض صورته دولي













تعليقات