تحذيرات في عمان: الوضع خطير.. والسلطان هيثم يتخذ قرارًا عاجلًا بإغلاق البلاد

تحذيرات في عمان: الوضع خطير.. والسلطان هيثم يتخذ قرارا عاجلا بإغلاق البلاد
  قراءة
الدرر الشامية:

أصدر سلطان عمان السلطان هيثم بن طارق قرارات حاسمة لمواجهة أخطر أزمة في تاريخ البلاد.

وقالت اللجنة العليا المكلفة بإدارة أزمة كورونا تحت إشراف السلطان هيثم ، إنها قررت إغلاق جميع الأنشطة التجارية في جميع محافظات السلطنة من الساعة الثامنة مساءً إلى الساعة الخامسة صباحًا، وذلك اعتباراً من، مساء يوم الخميس، المقبل، حتى صباح ي،وم السبت 20 مارس (آذار) الجاري"

ووفقا لبيان اللجنة الذي نشرته وكالة الأنباء العمانية، يشمل الإغلاق المطاعم والمقاهي داخل المنشآت السياحية، إضافة إلى خدمات التوصيل للمنازل، وتُستثنى من الإغلاق محطات الوقود وقطاعات الصحة.

وجاء ذلك عقب اجتماع عقدته اللجنة العليا أمس، برئاسة حمود البوسعيدي وزير الداخلية، واستعرضت خلاله الوضع الوبائي للفيروس على المستويين الدولي والمحلي.

كما أقرّت اللجنة استمرار الطلبة في تلقي التعليم في المدارس الحكومية بطريقة التعلم عن بُعد خلال الفترة من يوم الأحد 7 مارس، وحتى يوم الخميس 11 مارس، على أن يتم خلال هذه الفترة تقييم ذلك بما يتفق ومستجدات الوضع الوبائي بالسلطنة.

وأشارت اللجنة إلى أن تحليل بيانات الوضع الوبائي أوضح زيادة في أعداد المنومين في السلطنة كافة، إذ سجل عدد من المحافظات مستويات تنويم عالية تجاوزت مؤشر الخطورة، ما انعكس سلبًا على المستوى الوطني الذي تجاوز مؤشر الخطورة كذلك.

كما كشفت البيانات عن ارتفاعٍ مُقلِقٍ في عدد الحالات المرتبطة بالسفر، وأشارت كذلك إلى تسجيل حالاتٍ مؤكدة مخبرياً للإصابة بالسلالات المتحورة، ومن ضمنها سلالة جنوب أفريقيا، مُرتبطة بوجود بؤر تفشٍّ في مواقع عدة في عدد من محافظات السلطنة.

وشدّدت اللجنة على خطورة هذه المرحلة التي ينتشر فيها هذا المرض على المستويين المحلّي والعالمي، وداعية الجميع إلى أخذ أقصى درجات الحيطة والحذر، وحماية جميع أفراد أسرهم ومجتمعهم، كما تدعو الجميع إلى تجنّب إقامة التجمّعات التي ثبت علميًا تسببها في تفشّي العدوى بشكل واسعٍ وخطيرٍ.

وفي سياق متصل أعلنت وزارة الصحة أن إجمالي عدد الإصابات المُسجلة بفيروس كورونا بالسلطنة بلغ 1401808 إصابة فيما بلغ عدد الوفيات إلى 1577 حالة.













تعليقات