بعد فاجعة هزت القصر الملكي.. السلطان هيثم يتخذ إجراءً عاجلًا تجاه السعودية

السلطان هيثم يتخذ اجراء عاجلا بشأن فاجعة هزت السعودية
  قراءة
الدرر الشامية:

اتخذ سلطان عمان، السلطان هيثم بن طارق، اليوم الثلاثاء، إجراءً عاجلًا إلى العاهل السعودي "الملك سلمان"، بعد حادث أليم هزّ الأسرة الحاكمة.

وذكرت وكالة الأنباء العمانية، أن السُّلطان هيثم، بعث برقيّة تعزيةٍ ومواساةٍ إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان، في وفاة الأميرة لمياء بنت هذلول بن عبد العزيز آل سعود.

وأعرب السلطان هيثم في برقيته عن خالص تعازيه وصادقِ مواساته، داعيًا الله تعالى أن يتغمّد الفقيدة بواسع رحمته ويسكنها فسيح جناته ويلهم ذويها الصبر والسلوان.

وأعلن الديوان الملكي السعودي وفاة الأميرة لمياء بنت هذلول، أمس، وقال إنه سيُصلى عليها، اليوم الثلاثاء، في مدينة الرياض. 

ونعى عدد من الشخصيات الرسمية والشعبية الأميرة الراحلة عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وقال الأمير عبد الرحمن بن مساعد، في تغريدة عبر حسابه على موقع "تويتر": "قدّر الله وما شاء فعل وإنّا لله وإنّا إليه راجعون، توفيت ابنة عمي، لميا بنت هذلول، وشقيقة زوجتي بعد صراع مع المرض ".

ويشار الى أن هذلول بن عبد العزيز هو الابن الثاني والثلاثون من أبناء الملك عبد العزيز، وتوفي عام 2012 في العاصمة السويسرية جنيف، ودفن في مقبرة العدل في السعودية.

الجدير ذكره، أن الأمير عبد الرحمن بن مساعد، متزوج من ابنة الأمير هذلول، الأميرة البندري، وله منها 3 بنات.













تعليقات